13 فبراير، 2012

من أجل سلمى .. ! [ رواية ]


" هناك أشياء أغلى من الحب..بل أغلى من الحياه نفسها " !
^
^
نتيجة رائعة توصل لها "ألان" في آخر صفحة من الرواية ..
أبدعت الكاتبة "سامية أحمد" في صياغتها .. رغم بساطتها و قصرها ..
إلا انها أثرت في نفسي كثيرا !!
كانت أجواء الرواية عادية جدا في البداية و ظننتها ستكون قصة حب درامية حزينة ( كالعادة في معظم القصص >_< ) و لكنها كانت عكس ما توقعت بل نهايتها معقولة جدا جدا !

سلمى الفرنسية المسلمة في بلد يرفض الحجاب في المدارس و أماكن العمل ..
و ألان الشاب الذي يتقد حماسا و  يريد أن يثبت وجوده في هذا العالم !
كيف ستكون نهايتهما ؟!

أنصحكم بقراءتها ^__^
>> لم أستغرق سوا ساعة واحدة فقط لقراءتها : )

لتحميل الرواية : [ من أجل سلمى ]
قراءة ممتعه  

هناك 7 تعليقات:

  1. تبدو حماسية < مع أني لست من محبي الروايات Xd
    جاري القراءة فترقبيني آبي-تشان !

    ردحذف
  2. ها قد عدتُ ^~
    لكم أعجبتني الرواية ..
    معقولة لدرجة كبيرة !

    أجمل جزء في نظري هو عندما يلتقي آلان بطارق ،
    تأثرت كثيرا حينها !

    مممـ سمى نفسه أبو بكر ؟ < هل أبا بكر هو اسم أصلا @@ !
    هذا هو الأمر الوحيد الذي لفت انتباهي ..

    حفظ الله جميع المسلمين والمسلمات في كل بقاع الأرض من شر أعداء الدين.. آمين ~

    ردحذف
  3. أهلا نجوومتي الغالية 3>
    ما شاء الله قرأتيها خلال ساعة تقريبا !
    >> حسبت فرق الزمن بين الردين خخخخخ XD تأثير بدء الدراسة >< ~

    اممممم في العادة حين يسلم غير الناطقين بالعربية ( الغرب )
    يسمون أنفسهم بأسماء لا نستعملها نحن العرب كالكُنى و الألقاب ..
    سمعت عن أجنبي أسلم و أسمى نفسه "الفاروق عُمر" و فتاة سمت نفسها "أم سلمة" !!
    لذا لم أتعجب من ألان حين أسمى نفسه "أبا بكر"
    >> اسم جميل حقاً ^__^
    سعيده لأن الرواية القصيرة أعجبتكِ كما أعجبتني ~
    حفظكِ الله أينما كنتِ ♥

    ردحذف
    الردود
    1. خخخخخخخ ، طلعت حسيبة أجل xD

      آها، هكذا إذن ..
      حسنا ليست مشكلة فأم كلثوم رضي الله عنها اسمها كنية كذلك ^^

      سلمك ربي ، وشكرا لجوابك على سؤالي =")

      حذف
  4. تم التحميل، سأقرأها وأعود إلى هنا

    ،

    قبل عُودتِي
    ذكرني ملخص القصة بقصةٍ قرأتها قبلاً
    تدعى [ كل سلمَى مُوجعة ]
    ستجدينها ببحثٍ في قوقل من تأليف عضوة تدعى لون الورد ~

    أتوقع بأنها ستعجبك ^.^ ~

    ردحذف
  5. قصَـة جميلة حقاً،

    النهاية غير ما توقعت كلياً
    لكن فيها روح الآسلام البحتَة
    الرضاء بالقدَر، وآلتماس الخيرة

    أحببت شخصية آلآن [ أبو بكر ]
    وأحببت طابع القصة بأكمله ^.^

    شكراً لكِ على هذه المتعة اللطيفة =)،

    ردحذف
  6. أهلا حلوتي D.B-Manga قرأت "كل سلمى موجعة" ..
    ما أروعها من قصة .. أبدعت لون الورد في صياغتها 3>

    سعيدة لأنكِ استمتعتِ بقراءة الرواية ^__^
    وأحلى ما فيها هو الرضا بالقدر ..
    الحمدلله ^^
    منوره **

    ردحذف